العطية لـ«الأنباء»: حديقة الحيوان «أمان».. وإعدام 27 حيواناً مصاباً بالبروسيلا

محمد راتب كشف مدير حديقة الحيوان ناصر العطية في تصريح خاص لـ«الأنباء» عن انه جرى إعدام 27 حيوانا مصابا بمرض البروسيلا خلال الحملة الأخيرة بعد التأكد من ايجابية نتائج العينات الواردة إلينا من المخبر، موضحا أن الحديقة باتت الآن آمنة وخالية من المرض وبإمكان روادها العودة إليها والتجول فيها وقضاء اجمل الأوقات. وبسؤاله عن رفع مستوى الوقاية والاحتراز في المرحلة المقبلة، ذكر أنه لا حاجة إلى تدابير وقائية جديدة، فالتدابير المعتادة كافية، وحديقة الحيوان كانت ولاتزال مكانا آمنا لمرتاديها والمجموعة الحيوانية تخضع لفحوصات دورية ووقائية، لضمان سلامتها وسلامة الزوار. ودعا إلى أهمية عدم تداول أي اشاعة غير صحيحة، فنحن نتعامل مع جميع ما يرد إلينا بأعلى مستويات الاهتمام والجدية، وحريصون على سلامة الزوار الذين ندعوهم إلى عدم اطعام الحيوانات لكوننا نوفر لهم طعاما خاصا بهم، يخضع لنظام غذائي محدد، مع ضرورة الالتزام والتقيد باللوحات الإرشادية. وكانت الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية ذكرت أن حديقة الحيوان قررت إعادة فتح ابوابها واستقبال زوارها اعتبارا من يوم غد الخميس بعد إغلاقها لتطهير حظائرها وتبديل تربتها اثر اكتشاف مرض البروسيلا في بعض الحيوانات. وأفاد نائب المدير العام لشؤون الثروة الحيوانية في الهيئة د.علي القطان بأن الحديقة أغلقت بعد ان اكتشف المرض لدى بعض الحيوانات ومنها الماعز القزم وخروف مالي والمافلون والايل الاحمر وايل السيكا والستاتونجا والنلجاي. وأشار إلى ان حدوث بعض حالات الإجهاض والولادات غير المكتملة لدى بعض الحيوانات استدعى سحب عينات دم وفحصها في مختبر الهيئة حيث جاءت النتائج ايجابية وتم على الفور التخلص الآمن من الحيوانات المصابة حسب بروتوكول العمل المعتمد من المنظمة الدولية لصحة الحيوان للسيطرة على المرض ومنع انتشاره.

Leave a Comment