بروتوكول تعاون بين «الإعلام» و«الشفافية»

بحث وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب في مكتبه بمبنى وزارة الإعلام محمد الجبري مع سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى البلاد صقر الريسي أوجه التعاون الثنائي بين البلدين في المجالات الإعلامية والثقافية والشبابية وسبل تطويرها. وقال الجبري في بيان صحافي عقب اللقاء إن العلاقات الثنائية تزداد رسوخا بفضل توجيهات ودعم قيادة البلدين الشقيقين المتمثلة بصاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وأخيه رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، مشيرا الى عمق العلاقات الاخوية بين البلدين على الصعيدين الرسمي والشعبي. من جهة أخرى، أكد الجبري أهمية الدور الذي تقوم به جمعية الشفافية الكويتية في ترسيخ قيم النزاهة والتوعية بالمخاطر السلبية للفساد على المجتمع بأنواعه من خلال اتباع معايير دولية. وقال الجبري في بيان صحافي عقب توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الإعلام وجمعية الشفافية الكويتية إن هذا البروتوكول يمثل نواة لوضع أسس وسياسات اعلامية وطنية في مجال الشفافية والبدء في تنفيذ مشاريع مشتركة بين الجانبين. وأضاف أن هذا البروتوكول يهدف إلى نشر مفاهيم الشفافية عبر اتباع الطرق والأساليب الاعلامية والعلمية السليمة لتوعية الجمهور من المواطنين والمقيمين في البلاد. وأوضح أن مثل هذا التعاون يأتي في إطار توجيهات القيادة السياسية وعلى رأسها صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الرامية الى تعزيز التعاون مع منظمات المجتمع المدني وتفعيل أدوارها لما فيه خير البلاد ورفعة شأنها. ووقع البروتوكول كل من الوزير الجبري ورئيس مجلس ادارة الجمعية ماجد المطيري ومن بنوده تعزيز التعاون بين الجانبين وتنظيم ورش عمل وندوات لرفع الوعي المجتمعي ونشر ثقافة النزاهة والشفافية والأمانة ومكافحة الفساد. ومن بنود البروتوكول أيضا، إعداد برنامج تدريبي خاص لمذيعي وزارة الإعلام من أجل اطلاعهم على مفاهيم النزاهة والشفافية والتنسيق لإعداد البرامج الخاصة لرفع الوعي بمخاطر الفساد على المجتمع.

Leave a Comment