«هيونداي موتور» تفوز بجائزتين للابتكار

حصلت هيونداي موتور على جائزتين مهمتين تدعمان وتكرمان جهودها المبذولة في سبيل تعزيز تقنيات القيادة المستقبلية.

وسلم كل من «مركز إدارة المركبات» وشركة «برايس ووترهاوس كوبرز» جائزتي «العلامة التجارية الكبيرة الأكثر ابتكارا» و«العلامة التجارية الكبيرة الأكثر ابتكارا – نظم القيادة البديلة» إلى هيونداي في حفل توزيع جوائز «أوتوموتيف إنوفيشنز 2019» الذي أقيم في ألمانيا.

وبهذه المناسبة، أكد يورغن كيلر المدير التنفيذي لهيونداي موتور ألمانيا، التزام الشركة الراسخ بالاستدامة.

وأشار المسؤول الذي تسلم الجائزتين إلى أن هيونداي «أتبعت وعودها بالأفعال التي أدت إلى تحقيق العديد من الابتكارات»، وقال: «أصبحت هيونداي حاليا الصانعة الوحيدة في العالم التي تقدم جميع الأشكال المهمة لنظم القيادة البديلة في مركباتها التي تجري إنتاجها على نطاق تجاري، وهذه تشمل: المركبات الكهربائية بالكامل، والهجينة، والهجينة العاملة بجهد خفيف قدره 48 فولت، والهجينة القابلة للشحن بالقابس الكهربائي، والمركبات العاملة بخلايا وقود الهيدروجين».

واستطاعت هيونداي موتور أن تفوق أقرب منافسيها في فئة «العلامة التجارية الكبيرة الأكثر ابتكارا» بما مجموعه 43 نقطة مؤشر، وذلك بفضل ابتكاراتها في أنظمة القيادة البديلة.

وقال بيان لجنة التحكيم في الجائزة إن أحد الأسباب وراء ذلك هو «النسبة العالية من الابتكارات (حوالي 18%) التي يمكن أن تعزى إلى أنظمة القيادة البديلة».

وتشمل هذه الابتكارات مركبة كونا الكهربائية، من المركبة الكهربائية ذات المدى الأبعد في فئة المركبات الرياضية الصغيرة متعددة الاستخدامات.

واعتبرت لجنة التحكيم كذلك أن المركبة نيكسو «ابتكار مهم للغاية»، قائلة إنها تتميز، بالإضافة إلى المحرك العامل بخلايا الوقود، بشاشة تعرض النقطة العمياء للمركبة، ووظيفة المساعدة في القيادة على الطرق السريعة، ووظيفة ركن المركبة عن بعد، والتي تمكن المركبة للمرة الأولى في فئتها، من ركن السيارة في موقفها ركنا تاما وتلقائيا.

Leave a Comment